أعلان الهيدر

الخميس، 25 فبراير، 2016

الرئيسية سونام كابور وفؤاد خان يبهران الجمهور

سونام كابور وفؤاد خان يبهران الجمهور



عرف الجمهور الثنائي الهندي الناجح المكون من النجمة سونام كابور والنجم فؤاد خان عبر فيلم "Khoobsurat" الذي جمعهما وعبّر عن التناغم بينهما على الشاشة، حتى عشق الجمهور وجودهما معاً وهو أمر نادر في الثنائيات السينمائية.

واستثماراً لهذا النجاح استغلت شركة إعلامية كبرى هذه الحالة من الانسجام والكاريزما بين النجمين على الشاشة لتنفيذ حملة إعلانية كبرى لإحدى علامات صناعة الشاي، وكان نجاحها مضموناً بالطبع بفضل حب الجمهور لهما.

وبالفعل حققت الحملة رغم صدورها حديثاً نجاحاً كبيراً، لا سيما أن الحملة شملت جانباً رومانسياً وهو قصة سندريلا التي يقع في حبها الأمير وتتحقق أحلامها بفضل هذا الحب.

وتابع الجمهور بشغف هذه الحملة التي ظهرت خلالها سونام بكامل الجاذبية والأنوثة ويراها الأمير الوسيم فؤاد خان صدفة فيقع في غرامها على الفور، لكنه ما أن يقترب منها حتى تدق الساعة فتترك الجميلة المكان مسرعة مخلفة ورائها الأمير الحائر.

يهرع الأمير الى الجميلة ليدعوها الى فنجان شاي ويلي ذلك استعراضات راقصة لا تخلو من الرومانسية والحب والعفوية على الطريقة البوليوودية مما جعل الاعلان بمثابة عمل فني.



وبفضل بساطة أداء النجمين والانسجام الروحي بينهما منذ فيلمهما الشهير، نجح الاعلان في أن يصبح حديث مواقع التواصل الاجتماعي ويتبادله الجمهور كمقطع من فيلم سينمائي.



عرف الجمهور الثنائي الهندي الناجح المكون من النجمة سونام كابور والنجم فؤاد خان عبر فيلم "Khoobsurat" الذي جمعهما وعبّر عن التناغم بينهما على الشاشة، حتى عشق الجمهور وجودهما معاً وهو أمر نادر في الثنائيات السينمائية.

واستثماراً لهذا النجاح استغلت شركة إعلامية كبرى هذه الحالة من الانسجام والكاريزما بين النجمين على الشاشة لتنفيذ حملة إعلانية كبرى لإحدى علامات صناعة الشاي، وكان نجاحها مضموناً بالطبع بفضل حب الجمهور لهما.

وبالفعل حققت الحملة رغم صدورها حديثاً نجاحاً كبيراً، لا سيما أن الحملة شملت جانباً رومانسياً وهو قصة سندريلا التي يقع في حبها الأمير وتتحقق أحلامها بفضل هذا الحب.

وتابع الجمهور بشغف هذه الحملة التي ظهرت خلالها سونام بكامل الجاذبية والأنوثة ويراها الأمير الوسيم فؤاد خان صدفة فيقع في غرامها على الفور، لكنه ما أن يقترب منها حتى تدق الساعة فتترك الجميلة المكان مسرعة مخلفة ورائها الأمير الحائر.

يهرع الأمير الى الجميلة ليدعوها الى فنجان شاي ويلي ذلك استعراضات راقصة لا تخلو من الرومانسية والحب والعفوية على الطريقة البوليوودية مما جعل الاعلان بمثابة عمل فني.

وبفضل بساطة أداء النجمين والانسجام الروحي بينهما منذ فيلمهما الشهير، نجح الاعلان في أن يصبح حديث مواقع التواصل الاجتماعي ويتبادله الجمهور كمقطع من فيلم سينمائي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.